منتديات أبوفارس لجميع ما تتمناه

عن شداد بن أوس ‏‏رضي الله عنه ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏سيد ‏‏الاستغفار أن تقول{ اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت} قال ومن قالها من النهار موقنا بها فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة  .رواه البخاري

المواضيع الأخيرة

» لا يمكنني الرد في قسم:
الخميس يناير 13, 2011 1:11 am من طرف TooOooP

» نبذة عن الأنبياء الذين ذكرو في القران
الخميس يناير 06, 2011 11:48 pm من طرف AzooOooZ

» الصورة التي شل الله يد مصممها
الخميس يناير 06, 2011 11:20 pm من طرف AzooOooZ

» كله من الثلج
الأربعاء يناير 05, 2011 7:23 am من طرف sony3 for EvEr

» ولا الضالين قصة واقعية
الأربعاء يناير 05, 2011 7:21 am من طرف sony3 for EvEr

» ملائكة تنقذ فتاة من الاغتصاب
الأربعاء يناير 05, 2011 7:17 am من طرف sony3 for EvEr

» خانته ومازال يحبها
الأربعاء يناير 05, 2011 7:10 am من طرف sony3 for EvEr

» فساد شرطة البحرين
الأربعاء يناير 05, 2011 6:59 am من طرف sony3 for EvEr

» صورةاول مرة اشوفها
الأربعاء يناير 05, 2011 6:44 am من طرف sony3 for EvEr

التبادل الاعلاني


    قصة رجل وابنه - فيها حكمة

    شاطر
    avatar
    ( M فـإألـح العجم ـي M )
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 81
    تاريخ التسجيل : 24/10/2010

    قصة رجل وابنه - فيها حكمة

    مُساهمة  ( M فـإألـح العجم ـي M ) في الإثنين ديسمبر 20, 2010 1:02 am

    يحكى عن رجل خرج في سفر مع إبنه إلى مدينة تبعد عنه قرابة اليومين، وكان معهما حمار وضعا عليه الأمتعة، وكان الرجل دائما ما يردد قول: ما حجبه الله عنا كان أعظم! وبينما هما يسيران في طريقهما؛ كُسرت ساق الحمار في منتصف الطريق، فقال الرجل: ما حجبه الله عنا كان أعظم! فأخذ كل منهما متاعه على ظهره، وتابعا الطريق .. وبعد مدة كُسرت قدم الرجل، فما عاد يقدر على حمل شيء .. وأصبح يجر رجله جرًّا، فقال: ما حجبه الله عنا كان أعظم! فقام الأبن وحمل متاعه ومتاع أبيه على ظهره وانطلقا يكملان مسيرهما، وفي الطريق لدغت أفعى الإبن، فوقع على الأرض وهو يتألم، فقال الرجل: ما حجبه الله عنا كان أعظم! وهنا غضب الإبن وقال لأبيه: أهناك ما هو أعظم مما أصابنا؟ وعندما شفي الإبن أكملا سيرهما ووصلا إلى المدينة، فإذا بها قد أزيلت عن بكرة أبيها، فقد جاءها زلزال أبادها بمن فيها. فنظر الرجل لإبنه وقال له: انظر يا بني، لو لم يُصبنا ما أصابنا في رحلتنا لكنا وصلنا في ذلك اليوم ولأصابنا ما هو أعظم، وكنا مع من هلك!

    الحكمه .

    ليكن هذا منهاج حياتنا اليومية لكي تستريح القلوب من الوجل والقلق والتوتر.


    تقبلوا تحياتي
    avatar
    TooOooP
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 139
    تاريخ التسجيل : 02/12/2010
    الموقع : http://a7la-2011.montadarabi.com

    رد: قصة رجل وابنه - فيها حكمة

    مُساهمة  TooOooP في الإثنين ديسمبر 20, 2010 3:35 am

    مشكووووووور
    avatar
    sony3 for EvEr
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 138
    تاريخ التسجيل : 09/12/2010
    العمر : 20
    الموقع : www.kooora.com

    رد: قصة رجل وابنه - فيها حكمة

    مُساهمة  sony3 for EvEr في السبت يناير 01, 2011 5:57 am

    تسلم ويعطيك العافية

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أغسطس 19, 2017 7:23 pm